تحرص الفنانة اللبنانية ​نانسي عجرم​ دائماً على مشاركة رواد مواقع التواصل الإجتماعي اللحظات الجميلة التي تجمعها ببناتها، إذ نشرت صوراً عبر صفحتها الخاصّة على موقع التواصل الإجتماعي، توثّق أوقات مرح تقضيها مع إبنتها الصغرى "ليا" في حديقة منزلها.
وظهرت بالصور الأربع بإطلالة كاجوال، وهي تحمّس إبنتها الصغيرة للسير نحوها، وعلّقت: "أربع خطوات للفوز بالعالم"، وتفاعل الجمهور بشكل كبير وأثنوا على علاقتها المميّزة ببناتها.
يُذكر أن نانسي كانت طرحت أغنية "​بدي حدا حبو​" على يوتيوب، من كلمات أحمد ماضي، ألحان زياد برجي وتوزيع موسيقي هادي شرارة.
وظهرت نانسي في الفيديو كليب، تقف على شاطئ البحر بفستان أحمر.
وكانت شوقت نانسي الجمهور لأغنيتها، والتي تعدّ الأغنية الرابعة من ألبومها المرتقب صدوره "​نانسي 10​" عبر نشرها الـ"برومو" على صفحتها الخاصّة على موقع التواصل الإجتماعي، وكتبت: "ما رأيكم بإصدار أغنية جديدة غداً؟"، وحصد الفيديو آلاف المشاهدات بعد ساعات قليلة من عرضه.

زواجها من ​فادي الهاشم​ وإنجابهما 3 بنات

البداية كانت حين تعرفت نانسي عجرم على فادي الهاشم في عيادته، عندما ذهبت لعلاج أسنانها، وكانت الأمور في البداية رسمية جداً والعلاقة بدأت كأي طبيب ومريضة، إلا أن الدكتور رأى في نانسي شريكة حياته منذ البداية، وكان لا يكف عن التغزّل بها، فكثرت زياراتها له، بسبب إعطائه لها مواعيد كثيرة، عندها تقرّبا أكثر من بعضهما البعض، وتطورت العلاقة من الصداقة، فالصداقة المعمّقة، ثم الحبّ والزواج.
ودامت العلاقة لحوالى 3 سنوات، قبل أن يتخذا قرار الزواج.
وتؤكد نانسي على أن زواجها من فادي جاء بعد قصة حب كبيرة، وتعتبره حبيباً وصديقاً قريباً، وتستشيره في خطواتها.
وقالت في العديد من المقابلات إنه يكبرها بـ14 عاماً، إلا أن ذلك لا يشكل أبداً عائقاً أمام علاقتهما المتينة، والمبنية على الحب والثقة.
وإختار فادي الهاشم ونانسي عجرم أسماء "ميلا" و"إيلا" وليا" لبناتهما، وبالبحث توصلنا إلى أن "ميلا" هو إسم مأخوذ من كلمة ميلاء، ومعناه الشجرة الكبيرة ذات الفروع المائلة، ويعني أيضاً الشيء المائل منحني الخلقة، وقد يعني أيضاً القريب، ويعني جميلة الجميلات، وهذا المعنى في الأصل العربي.
أما "إيلا" فيعني ضوء القمر، وأصله أجنبي، ولكن نانسي أكدت أنه يعني "اللطيفة"، و"ميلا" يعني "عزيزتي".
و"ليا" يعني الفتاة الحزينة والكئيبة والمرهقة.