في فصل الصيف يمكن أن يتعرض الكبار والصغار لإلتهاب في الأذن ناتج عن دخول الماء الى داخلها، مما يسبب إنسداد ويؤدي الى إلتهاب مؤلم، لكن السباحة ليست العامل الوحيد المسبب للإلتهاب، يمكن أن يتسبب الحمام العادي بهذه المشكلة أو تنظيف الأذن بشكل عنيف.
إن ​إلتهابات الأذن​ تحدث عندما تنحبس الماء فيها وبما أن الفطريات تعيش في مكان رطب فهي تتكاثر الى حد التسبب بإلتهاب، إذ يمكن أن تكون كمية الماء صغيرة جداً، وتنظيف الأذن بواسطة العود الخشبي أو البلاستيكي يمكن أن يكون مؤذياً.
وفي حال الوجع لا تترددوا بإستشارة الطبيب لأن الألم سينعكس على الحنك، واذا لم تعالج المشكلة يطال الإلتهاب العنق ما يسبب بإرتفاع حرارة الجسم.
أما في حال الوجع المستمر، الإفرازات، وتراجع السمع يجب مراجعة الطبيب وسيصف مضاداً للإلتهاب سائل يوضع في الأذن.
وللحماية أثناء السباحة والحمام يمكن وضع سدادات لمنع الماء من الدخول والإبتعاد عن تنظيف الأذن بشكل عنيف وإستعمال المنشفة الناعمة فقط.