شاركت العارضة لورد ليون، إبنة المغنية الأميركية مادونا، في حفل غنائي لوالدتها وهو "Pride event"، وظهرت لورد ترتدي توب من الجلد الأسود من ماركة "Playboy" مع سروال مكشوف عند الساقين، ولباساً داخلياً من الفرو، ونشرت صورتها على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي.
وظهرت مادونا في لباس مثير وجريء جداً، إذ إرتدت توب من الشبك الأسود وظهر صدرها، وحزامين يلفان جسمها، وشورت من الجلد البني وقفازات زهرية اللون في يديها. وقالت مادونا على المسرح: "لا نعرف ماذا ينتظرنا، تعلموا أن تحبوا أنفسكم".