كشفت مصادر إحدى الصحف الأجنبية مضمون آخر رسالة وجهها ​الأمير تشارلز​ لطليقته ​الأميرة ديانا​ في 30 تموز/ يوليو 1997، والتي لم تتمكن من قراءتها لأنها توفيت في اليوم التالي بحادث سيّارة.
وفي التفاصيل، بدأ الأمير تشارلز مكتوبه بـ"عزيزتي ديانا"، وفي المضمون كان يستشيرها ما إذا كان قرار جعل ​الأمير هاري​ يعيد سنته الدراسية صائباً أو لا، فالأمير هاري لم يكن متفوقاً في الدراسة مثل أخيه ا​لأمير ويليام​.
يذكر أن موت الأميرة ديانا شكّل صدمة للمقربين والشعب، والعلاقة بينها وبين الأمير تشارلز ظلّت جيّدة حتى بعد الطلاق، وكانا يتواصلان دائما لمناقشة تربية إبنيهما.