نفت معلومات خاصة لموقع "الفن" خبر نقل الفنانة السورية القديرة ​ميادة الحناوي​، إلى أحد مستشفيات العاصمة ال​لبنان​ية ​بيروت​، للعلاج بعد تعرضها لوعكة صحية خلال تواجدها في ​سوريا​.
وأفادت المعلومات أن هذا الخبر عارٍ من الصحة، لأن ميادة لم تزر لبنان منذ سنوات عديدة.
كما أشارت معلومات موقعنا إلى أن ميادة موجودة حالياً في منزلها بالعاصمة السورية دمشق، ولا تعاني من أي مضاعفات صحية في الوقت الراهن، وهي تخضع للحجر الصحي تفادياً من الإصابة ب​فيروس كورونا​.
وكانت نفت مصادر خاصة لموقعنا سابقاً، أن تكون ميادة مصابة بمرض الزهايمر، مشيرة الى أن الخبر يصب في خانة الشائعات التي طاردت ميادة في الفترة الأخيرة.