حضر الممثل الأميركي ​بن أفليك​ وزوجته السابقة الممثلة الأميركية ​جينيفر غارنر​، حفل تخرج إبنتهما سيرافينا بعد يوم واحد من لقائه العلني مع النجمة العالمية ​جينيفر لوبيز​.
وظهر أفليك مرتدياً بذلة سوداء وربطة عنق خضراء ويمسك بيد إبنه الصغير سامويل.
أما الفتاة فقد لبست ثوب التخرج الأزرق وكانت تسير قرب والديها.
وقد شوهد أفليك مع إبنته سيرافينا وهما يخرجان من المكتبة، وكان يمسك بيده خمسة كتب.
يذكر أن جنيفر غارنر وبن أفليك مطلقان منذ ثلاث سنوات بعد زواج دام ١٣ عاماً ورزقا بثلاثة أولاد، إبنتين وصبي.