تصدر فستان الممثلة التركية ​بورجو بيريجيك​ مواقع التواصل الاجتماعي في الحلقة الاخيرة من الموسم الأول من مسلسلها "​فتاة النافذة​".
وفي التفاصيل تتزوج نالان (بورجو) حبيبها سيدات، وتظهر في الحلقة الاخيرة من الموسم بفستان زفاف ملكي، ضج في الاعلام التركي والعربي، وراحت الشابات يتساءلن عن هوية المصمم، وكيف يمكن شراؤه، حتى ان المتجر الذي يباع فيه لم يعد يقبل المواعيد او الاتصالات. وتبين ان مصمم الفستان يدعى هاسر أوزيل، واستطاعت شابة كويتية ان تشتريه لزفافها، ودفعت قيمة تصل الى 5155 دولاراً أميركياً.

قصة المسلسل

مسلسل "فتاة النافذة" يدور حول شخصية شابة جميلة إسمها نالان تظن ان جدها وجدتها هما والديها ويخفيان عنها الحقيقة فلم يخبراها ان والدتها توفيت بعد ان حملت بها من دون زواج. ولم تتمكن نالان من أن تعيش أي قصة حب مع أحد الى أن يتقدم نجل مالك الشركة التي تعمل فيها للزواج بها بإصرار من والده فيوافق الشاب مرغماً لأنه يعيش قصة حُب مع إمرأة متزوجة تكبره بعدة سنوات ولها أطفال. كما ان نالان تعاني من تصرفات والدتها(جدتها) الصارمة التي ترغمها على ارتداء كورسيه تختمه بالشمع الاحمر خوفاً على شرفها ومن ان تحمل من دون زواج كما حصل مع ابنتها "سيما" في السابق.


مشهد فحص العذرية يخض الجمهور التركي

وهذه ليست المرة الاولى التي تتحول حلقات مسلسل "فتاة النافذة" الى حديث الجمهور بشكل واسع فقد شهدت احداث المسلسل مشهد لفحص عذرية الممثلة بورجو بيريجيك. وانتشر الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعل الجمهور والمتابعون مع المشهد وكانت الإنتقادات تعتبر أن فحص العذرية هو إهانة للمرأة ولكرامتها واعترضوا على تصوير هذا المشهد. وكانت هازال كايا قد رفضت سابقاً تصوير نفس المشهد خوفاً من تفسير الأمر وكانه عادي وطبيعي للمجتمع وقد أثنى الجمهور على موقفها وشجاعتها الا ان بورجو لم يكن لديها اية مشكلة في تجسيد الدور كما هو لانها تعكس واقعا قد تعيشه بعض الشابات اللواتي تربين في عائلات متخفظة للغاية.

الموسم الثاني من "فتاة النافذة"

هذا وكانت الحلقة التاسعة من المسلسل هي الاخيرة لهذا الموسم على ان يعود العمل على الموسم الثاني قريباً مع تأكيد من القيمين ان الجزء الجديد سيبدأ في شهر أيلول المقبل.