فجّر الممثل ومقدم البرامج ​الكويت​ي ​محمد الصيرفي​ مفاجأة عن سبب خلافه مع الممثل السعودي ​ناصر القصبي​، وذلك يعود لتصريح الأخير عن إحترامه للملحدين قبل فترة.
وقال محمد في مقابلة مع ال​إعلام​ية الكويتية ​مي العيدان​ إنه لا يحترم ​الملحد​ ولن يحترمه، وواجبه أن ينصحه لا أن يحترمه عكس ناصر، الذي قال إنه يحترم الملحد العالم.
وأضاف محمد أنه يستمع حالياً لعلماء يفسرون ​القرآن​، وكان بعضهم ملحداً في الأساس، منهم الدكتور ​فاضل السمرائي​، مؤكداً على أنه لا يحترم الملحد، الذي يرفض الإعتراف بوجود الله.

أحدث ضجة برأيه عن الزواج والمرأة

كما أحدث محمد ضجة بتصريحاته مع العيدان، حول رأيه بالزواج والمرأة، مشيراً الى أنه يقدر الجمال في المرأة ويريد زوجته أن تكون جميلة، بل أن تكون ملكة جمال، مؤكداً على أن ذوقه بشأن النساء يختلف من وقت لأخر، مع تقدمه في العمر.
وأضاف: "أبي زوجتي منقبة ومتدينة وجميلة جدًا ما أبي أصوم وفي النهاية أفطر على بصلة، أو أقوم الصبح وألاقي واحد من الربع جنبي".

كشف تفاصيل علاقته الوثيقة بـ ​مشاري البلام

وكان كشف محمد الصيرفي تفاصيل علاقته الوثيقة بالممثل الكويتي الراحل مشاري البلام، الذي توفي قبل 4 أشهر متأثراً بمضاعفات إصابته ب​فيروس كورونا​، وعن سبب رفضه المشاركة بأحد برامج المقالب، التي قدمها الصيرفي.
وقال إن علاقته بمشاري تتجاوز عشرين عاماً، وتربطه به علاقة أخوة وصداقة، وهو من أكثر الممثلين الذين شارك معهم بالتمثيل، وكان آخرها مسلسل "​الوصية الغائبة​".
وأشار إلى أنه حاول العام الماضي الإيقاع بمشاري بأحد المقالب، أثناء تصوير مسلسل "​رحى الأيام​"، الذي جمعهما معاً.
وأضاف الصيرفي أنه طلب من مسؤولي الإنتاج في المسلسل الإتصال بمشاري، للحضور إلى موقع التصوير ليلاً، وهو ما أثار إستياءه وعند حضوره إلى الموقع بدأ تصوير المقلب معه ضمن برنامج "أبو المقالب"، قبل أن يرفض مشاري إكمال التصوير ويطلب إلغاء الحلقة.
كما أشار الى أن وفاة مشاري كانت صدمة بالنسبة له، لأنه كان على صلة قوية به في الفترة الأخيرة، خلال تصوير مسلسل "الوصية الغائبة"، الذي جمعهما معاً، وسببت له إنهياراً منعه من الظهور في لقاء تلفزيوني، للحديث حينها عن البلام مع عدد من الفنانين.