أثارت تقارير صحفية عن إتخاذ النجم العالمي ​ليوناردو دي كابريو​ قرار الزواج من حبيبته ​كاميلا مورنو​، جدلاً كبيراً بالوسط الفني في ​هوليوود​.
لكن موقع "Gossip" نفى هذه المعلومات وإعتبرها مجرد شائعات، وأشار إلى أن دي كابريو يركّز على مسيرته المهنية، مؤكداً على عدم تواجده مع كاميلا في مناسبات عديدة، كما في السابق، هو دليل قاطع على أن لا هذا الكلام مجرد "هراء".
من جهة أخرى، كشف موقع "NYPost" شراء ليوناردو منزلاً جديداً لوالدته في مدينة لوس أنجلوس الأميركية، بلغ سعره حوالى الـ10 ملايين دولار أميركي، ويعتبر من المنازل المصممة على الطراز الإسباني.