أشعلت الفنانة اللبنانية ​نيكول سابا​ الأجواء، بحفلها في أحد الفنادق في مصر، وغنّت العديد من الأغاني، منها "براحتي"، التوتو ني" و"قررت"، كما غنّت "ياواد يا تقيل" للفنانة المصرية الراحلة سعاد حسني، "الديك بيدن" للفنان المصري الراحل سيد درويش، "سهر الليالي" للسيدة فيروز و"بنت السلطان" للفنان المصري أحمد عدوية.
وتفاعل عدد كبير من الجمهور مع نيكول، خصوصاً خلال غنائها أغنيتي "الديك بيدن" و "ياواد يا تقيل"، كما شهد صعودها الى خشبة المسرح الكثير من الهتافات وصيحات الإعجاب.
وتألقت نيكول في إحياء الحفل مرتدية فستاناً باللون الأسود، وجاء مفتوحاً من الساق ومكشوف الصدر، ما أبرز جمالها ورشاقتها.
وكانت نيكول وزوجها الممثل اللبناني ​يوسف الخال​، أُصيبا ب​فيروس كورونا​ منذ شهرين، وبعدها وجهت رسالة مؤثرة لمتابعيها عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، وصفت خلالها مدى معاناتها مع هذا الفيروس الخطير، وقالت إنها بمجرد علمها بسلبية المسحة شعرت كما لو كانت خُلقت من جديد.