تعرّضت الممثلة المصرية ​فاطمة كشري​ لوعكة صحية، بسبب خطأ طبي بعد إجراء عملية "الفتاق" لها.
وبعد مرور 4 أيام على خضوعها للعملية الجراحية، شعرت فاطمة بوجع غريب يشبه الورم بجانب مكان العملية، فإستشارت طبيباً وخضعت لعملية جراحية أخرى.
وإتضح لاحقاً بعد العملية الثانية، أن الطبيب كان نسي داخل بطنها "شاشاً طبياً"، تسبب لها بهذه المعاناة.
وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة لفاطمة، وهي ترقد على سرير المرض في أحد المستشفيات.
وتواصل ​نقيب الممثلين​ الدكتور ​أشرف زكي​ مع فاطمة لمعالجتها، وتعهد لها بتقديم الدعم اللازم، وبأنه سيعرضها على جراح كبير لمعالجة الخطأ الطبي.

تفاصيل أزمتها الصحية

وكشفت فاطمة كشري تفاصيل تغيبها عن رمضان الماضي بسبب المرض، والاكتفاء بالعمل الذي إعتادته على عربة "كشري الطيب"، مشيرة الى أن بداية الأزمة ترجع إلى شعورها بآلام في منطقة البطن، وبعد عرضها على أكثر من طبيب شُخصت حالتها أنها مصابة بـ"الفتق".
وأضافت أنه طلب منها طبيب آخر أشعة طبية، لتتفاجأ بأن الطبيب الذي أجرى العملية الجراحية ترك شاشاً في بطنها من الداخل، وكانت هي السبب في أن يظل الجرح غير ملتئم لعدة أيام، على حد وصفها.
وتابعت: "كنت لسه حاسه بالألم في المنطقة اللي عملت فيها العملية، روحت للدكتور تاني قالي هناخد عينة من الصديد نحللها ونشوف فيه إيه، وقالي لازم نفتح تاني علشان ننظف الصديد، والموضوع تكرر 3 مرات لحد الآن كل شويه يشق بطني وأنا تعبت، ومش عارفه فيا إيه، وبقالي 3 شهور على الوضع ده، بعيط من الوجع اللي فيا".
وأضافت: "أنا أستغيث يا ريت دكتور كبير يشوف مالي وفيا إيه.. أنا روحي بتتسحب مني".
من جهته، قال الممثل المصري منير مكرم، عضو مجلس نقابة المهن التمثيلية، إن النقابة تتابع الحالة الصحية لفاطمة، مؤكداً على تكفلهم بمصاريف علاجها، على الرغم من كونها غير عضوة بالنقابة.
وأشار مكرم لصحيفة "الوطن" المصرية الى أنه "تواصلت فاطمة معي ومع الدكتور أشرف زكي الذي قرر أن تتكفل النقابة بمصاريف علاجها، بالإضافة إلى متابعة حالتها الصحية أولا بأول، وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لها".

أشهر كومبارس في مصر

يُذكر أن فاطمة كشري، واحدة من أقدم وأشهر كومبارسات السينما والدراما التلفزيونية، وبدأت مشوارها الفني مع فيلمي "صراع الأحفاد" و"كتيبة الإعدام"، وكانت تتقاضى حينها 10 جنيهات، وهي واحدة من الممثلات اللواتي تركن بصمة في كل دور قدمته، وتفاعل معها الجمهور بشكل كبير.
وكان آخر عمل شاركت فيه فاطمة، هو مسلسل "ضل راجل"، الذي عرض في رمضان الماضي.