أعلنت نقابة الفنانين السوريين أمس وفاة المخرج ​محمد فردوس أتاسي​، متأثراً بإصابته بـ ​فيروس كورونا​، عن عمر يناهز الـ79 عاماً.
ونعاه عدد كبير من الممثلين السوريين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، منهم ​سلاف فواخرجي​، التي نشرت صورة لها مع الراحل، وعلقت : الرحمة لروح المخرج الكبير محمد فردوس أتاسي .. خالص العزاء لعائلته وأصدقائه ومحبيه
من جهتها كتبت الممثلة ​ديمة قندلفت​ : وداعاً يا أستاذ . وداعاً محمد فردوس أتاسي قد ملأت قلوبنا وذواكرنا فن و اخلاق و محبة . ليكن ذكرك مؤبداً
الممثل ​باسم ياخور​ نشر صورة لأتاسي، وعلق عليها : الاستاذ والمخرج فردوس أتاسي الذي انجز الكثير من الاعمال الجميلة رحل اليوم الرحمة لروحه اللهم الهم عائلته وذويه الصبر والسلوان
أما الممثلة ​جومانا مراد​ وجهت رسالة مؤثرة، جاء فيها: وبعدو الحزن عم بدق بوابنا ، اول ما بلشت حاول اطلع منه، رجع وفجعني بموت معلمي الاستاذ المخرج محمد فردوس اتاسي، الصديق، الاخ، والأب الحنون، الطيب، صاحب المواقف الرائعه، التي لاتنسى.
وتابعت: ستبقى دائما في قلوبنا وذاكرتنا بروحك الطيبه واعمالك التي لا تنسى ، لا اعتراض على قدر الله وانا لله وانا اليه راجعون ، الله يرحمك ويجعل مثواك الجنه في الفردوس الاعلى يافردوس .
وختمت : ارجو الدعاء للفقيد بالرحمه والمغفره وقراءه الفاتحه، والعزاء، واحر التعازي لزوجه الفقيد الاخت الغاليه رجاء ولأسره الفقيد ، ربي يلهمهم الصبر والسلوان .
من ناحيتها كتبت الكاتبة ​يارا صبري​: "المخرج الاستاذ فردوس أتاسي في ذمة الله . قد أتيحت لي فرص عدة للعمل تحت إدارته في بدايات دربي الفني أولها مسلسل العروس وكان فيه معلماً ناصحاً محباً للجميع . عزائي لكل عائلته و أصدقائه و محبيه".





نبذة عن حياته ومسيرته الإخراجية

ولد محمد فردوس أتاسي في حمص عام 1942، ودرس الإخراج السينيمائي في تشيكوسلوفاكيا، ثم حصل على ماجستير إخراج من أكاديمية الفنون في براغ، وإلتحق بنقابة الفنانين السوريين عام 1971.
​​​​​​كما شغل منصب رئيس دائرة المخرجين في التلفزيون السوري، لمدة 4 سنوات.
وحصل على العديد من الجوائز الذهبية والفضية والبرونزية، من مهرجانات القاهرة، طهران، تونس، الرياض وبراغ.
ويعد أتاسي من أهم المخرجين السوريين في العصر الذهبي، وقد أخرج العديد من المسلسلات المهمة، منها "الطبيبة، العروس"، "إمرأة لا تعرف اليأس"، "المحكوم"، "مذكرات عائلة"، "تمر حنة"، "الوردة الأخيرة"، "الهروب إلى القمة"، "البيادر، "أحلام منتصف الليل"، "الدروب الضيقة"، "الطبيبة"، "ياقوت"، و"جبران خليل جبران: الملاك الثائر".
وغاب أتاسي عن الأضواء منذ 6 سنوات، إذ يعود آخر عمل أنجزه إلى عام 2016، وتحديداً مسلسل "وطن حاف".