تردد أن الممثل السوري ​دريد لحام​، وبعد مشاركته في مهرجان أقيم في منطقة ​باب عمرو​ ضمن إطار محافظة حمص السورية بعد فوز الرئيس السوري ​بشار الاسد​ في الإنتخابات الرئاسية، قد تعرض لازمة صحية وتم نقله الى أحد المستشفيات القريبة من المكان.
معلومات موقع "الفن" أفادت أن الارهاق الذي كان واضحاً على أداء لحام، لم يكن بسبب أي وعكة صحية، بل نتيجة وصوله من دمشق الى حمص، وتعرضه للتعب الى جانب عامل التقدم بالسن وقوة الهواء في تلك الامسية.
لحام بحسب المعلومات في دمشق الآن وبصحة جيدة وغير مصاب بأي وعكة صحية.