أحدثت الممثلة الإماراتية ​بدرية أحمد​ ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعد أن هاجمت ​الفاشينيستات​، متهمةً إياهنّ ب​الكذب​ و​النفاق​ على المتابعين، إلى درجة أنها أُصيبت ب​الإكتئاب​، على حد تعبيرها.
وقالت بدرية في مقطع فيديو نشرته في صفحتها الخاصة: "طول عمري انتظر طرزان يجي ينقذني من هاد الناس، وطرزان مات حتى حريمته ماتت هاي اللي كنت اتابعها.. بس أنا في شيء زاد عن حده، شوية نلاقي خرجت لنا مشهورة تقول هاي اتطلقت، وهاي انفصلت".
وأضافت: "شو خصنا إحنا.. وتقولك النفقة والأولاد وزوجي، برضه شو خصنا إحنا وبعدها ترجع لزوجها.. والثانية تقول كل البنات نفسهن يسوون نفس أردافي وأنا قدوة البنات حاجة تجيب اكتئاب.. والثالثة تقول أنا عمري ماسويت عملية تجميل سوى أسناني، كذابة وكذابة، يروحوا يشوفوا صورك قبل كلكم مسويين".
وتابعت بدرية: "كل الفاشينيستات يكذبن وينافقن ويضحكن على متابعيهن، ترى الواحدة تقول أنا وجهي بعد المكياج وحاطة فلتر، أنتم هتروحوا النار من كذبكم، والاكتئاب جالي من كذبكم، كل واحدة فيكم تقول والله ماسويت شيء، روحوا هاتوا صوركم اللي بخشم كبير واللي كان معووج، كلكم جبتلوي اكتئاب".