نجحت الفنانة اللبنانية ​ميريام فارس​ في إعادة ترميم علاقتها المتينة مع الشعب المصري، بعد غيمة سوداء مرت بينهما منذ فترة. وهذه المرة استطاعت ميريام من خلال أغنية لطيفة مليئة بالفرح والحب والسلاسة في الأداء، أن تدخل قلوب المستمعين، بمشاركة ممثل من أقوى وأفضل الممثلين المصريين، هو ​آسر ياسين​ الذي أسر القلوب أيضاً.
ظهرت ميريام فارس مع آسر ياسين في إعلان ترويجي لإبراز مزايا أحد المنتجعات السياحية في الساحل الشمالي، ونشرت ميريام العمل، على صفحاتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، ليتداوله عدد هائل من المتابعين.
بساطة الأغنية التي تحمل عنوان "​حالة حلوة​" جعلتها تنتشر بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى تطبيقات كثيرة، أبرزها تيك توك، وبدت الكيمياء كبيرة بين النجمين.
بعض الأعمال ليست بحاجة إلا إلى صدق بالمشاعر، والإيجابية بطريقة تقديم العمل، لتصل بأسرع وقت إلى الجمهور.