صرّحت الممثلة المصرية ​هالة صدقي​، معلقة على ما أثير عن طلبها إلى"​بيت الطاعة​"، وقالت إن الذي حصل معها يحصل مع كثير من السيدات،مشيرة إلى الزوج يضغط بأساليب عدة على الزوجة.
وأعلنت هالة بمقابلة تلفزيونية عن موافقتها على الطاعة قائلة:"أنا موافقة جدا على الطاعة ومش معترضة، بس شقة الزوجية كانت إيه؟ دي شقتي اللي أنا إتجوزت فيها وخلفت فيها وعشت فيها، واللي هو سافر وسابنا منها، والعنوان اللي كاتبه عنوان شقة أبوه".
وتابعت: "بالنسبالي الموضوع قلب كوميدي. وسيبك من موضوعي أنا الشخصي، إحنا بنتكلم على قوانين تهين المرأة، أكيد في آلاف أو ملايين الحالات زي حالتي لكن أصواتهم مش بتوصل، وأكيد في ستات كتير بيتعرضوا للمواقف دي، القوانين دي حقيقي كلها في صف الرجل وتهين المرأة وتجرحها بشكل أو بآخر".

نشير إلى أن زوج هالة، ​سامح سامي​، المقيم في الولايات المتحدة الأميركية، قد طلقها بفيديو نشره عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، قائلاً: "بطلقك قدام الناس وقدام العالم كله، متلزمنيش تكوني زوجتي، وفي نفس اللحظة اللي أنا بتكلم فيها دي، فيه محامي في مصر شغال في قضية الطلاق".