أصدر ​مزار سيدة لبنان​ ​حريصا​ بياناً توضيحياً بعد انتشار مقطع فيديو بعد ظهر اليوم الأحد يظهر خلافاً بين أحد المؤمنين وبعض السواح العرب بسبب عدم احترام قدسية المكان ونظام المزار مما استدعى تدخل أمن المزار فتطور الإشكال إلى تدافع بالايدي.
وقد نسب في مقدمة الفيديو كلاماً وضع على لسان الأب ​فادي تابت​ رئيس المزار مهيناً بحق الاخوة المسلمين . لذا يهم إدارة المزار أن توضح ما يلي:
-1 تستنكر الإدارة جملة وتفصيلاً العنوان الذي وضع للفيديو المذكور وزج إسم الأب الرئيس فيه. وتؤكد بان ما ورد من كلام مسئ ليس من أخلاقياتنا .
-2 تأسف الإدارة للنوايا السيئة التي عنونت هذا الفيديو بغرض التشهير وخلق الخلاف بين أبناء الوطن الواحد الذي تميز بالعيش المشترك.
-3 تؤكد الإدارة أن مزار سيدة لبنان هو مكان صلاة وتأمل أولاً, هذا بالإضافة إلى كونه مركزاً سياحياً ثانياً وقد داءبت دائماً يتذكير الزوار الكرام وباللغات الثلاث العربية والفرنسية والإنكليزية بضرورة اللباس المحتشم والإلتزام بالصمت وعدم تناول الطعام والتدخين ضمن حرم المزار وذلك لتوفير الأجواء الروحية للمؤمنين الذين يؤومون هذا الصرح لعبادة القربان المقدس المعروض
-4 ترحب الإدارة بجميع الإخوة الزوار لأي دين أو مذهب إنتموا وتتمنى على الجميع بمحبة التقيد بالتعليمات المذكورة أعلاه واحترام قدسية المكان والمصلين فيه.
وإذ يشكر الآباء وسائل الإعلام لبثها الروح الإيجابية بين رواد التواصل الإجتماعي يدعون المتتبعين لهذه الوسائل أن يكونوا دعاة سلام لا تفرقة في خضم هذه الظروف الصعبة التي يجتاذها الوطن ويطلبون من الرب الإله بشفاعة سيدة لبنان أن يحفظ هذا البلد وشعبه في المحبة والأخوة والسلام.
وكان مزار سيدة لبنان حقق نجاحاً كبيراً في مناسبة الماراتون العالمي المريمي ورفع اسم لبنان عالياً كأرض للصلاة وشعب يؤمن بالتعددية والعيش المشترك.