نشرت مقدمة البرامج المصرية ​أسما شريف منير​ صورا لها مع ابنتها وزوجها الأول محمود السكري عبر حسابها الخاص، وعلّقت عليها بالقول: "كتير اتقال لي متتكلميش، دي حياتك الشخصية، أنتي بتتاجري بحياتك الشخصية ليه؟، خليكي في الميك أپ وحاجات البنات، امسحي الپوست ده، بلاش ملوش لزمة الكلام في الموضوع ده.. وعشان كل ده ضد اعتقاداتي و اللي أنا مؤمنة بيه كنت بحس إني محبوسة في قالب مش بتاعي".
واضافت : "أنا بحب أقول اللي حسه بيه وأعبر عن نفسي وأساعد غيري من خلال تجارب حياتي، أنا المتابعين ليا النسبة الأكبر ستات ودي في حد ذاتها معادله صعبة عشان ست زيك تثق فيكي، وفي آرائك، ومتغيرش منك مش بتحصل كتير، و عشان أنا أول ما اتعرفت كان من خلال تجربة طلاقي الاولي، وصلت لقلوب ستات كتير وكسبت ثقتهم وده كان الدافع الأساسي إني اقدم محتوي يفدهم، كلمة مؤثر مش كلمة سهلة ولازم تبقي علي أساس و ابقي قد إني ابقي شخصية عامة وافيد غيري".
وتابعت : "مش كل الناس قد أنها تبقي جريئة وليها صوت، في ناس بتختار تصدر حاجات ممكن تبقي مش حقيقة بس عشان تتحب وتبان أنها شخصية متحققه وسعيدة ومسيطرة، وتخاف تقول ارئها لحسن تخسر، أنا بقي مش كده، أنا عرفت إني ليا تأثير إيجابي علي ناس كتير، أنا ليا اثر و رأي و بيتابعني 2 مليون شخص، ده رقم لو شفتوا علي الحقيقة ممكن يغمي عليا، لما اتكلم عن تجربة في حياتي و تساعد ناس تتقدم أو تتخطي موقف صعب أو تغير تفكيرها بيحسسني بسعادة ونجاح ميتوصفش، فا أنا مش هبطل أتكلم واقول كل اللي جوايا رغم أن في ناس هتفضل فهماني غلط، بس اللي بيفهمني صح هما اللي هفضل اتكلم عشانهم و اساعدهم و اطور من نفسي عشان افيدهم، عفويتي هي سر نجاحي".