تهدي الفنانة اليمنية ​بلقيس​ الجمهور عملاً غنائيّاً ​لبنان​يّاً في كل ألبوم لها، فهي تعبّر عن محبتها للبنان من خلال إصدارها أعمالاً فنية غنائية مصوّرة، إن كان في أغنيتي "إنتَ"، "وبيرجعوا"، أو في أغنيتها الأخيرة "​خاف عليي​"، التي لاقت رواجاً واسعاً في ​الخليج​ ولبنان، إذ إن بلقيس تهتم إهتماماً خاصاً بكل تفصيل في أعمالها اللبنانية، من حيث الصوت والصورة، وتتعامل دائماً مع فريق لبناني متكامل.
ونتيجة كل ما تقوم به بلقيس، أحبّها الجمهور اللبناني، فهي تحرص دائماً على إظهار لبنان بأحلى صورة، على حساباتها الخاصة على مواقع التواصل الإجتماعي، بنشر صورها في لبنان، خلال زيارتها معالم سياحية، إن كانت فنية أو دينية، وذلك على الرغم من الإنتقادات التي كانت تتعرّض لها.
بلقيس، محبتك للبنان لا ترد سوى بمحبة.