ترحم الممثل اللبناني باسم مغنيّة على الزمن الماضي، قبل ظهور السوشيال ميديا، بمنشور له عبر صفحته على موقع التواصل الإجتماعي، وقال أن تلك الأيّام كانت طبيعية أكثر وتعكس فرحنا أكثر. وكتب: " قبل زمن السوشال ميديا كانت الصورة تعكس حياتنا الطبيعية إلى حد بعيد.. كانت انعكاسا لفرحة طفل بهدية أو لمشوار إلى القرية أو الجبل أو البحر أو لمسافر يحفظ ذكرى...".
وتابع: "اليوم باتت الصورة مشهدا مركبا مصطنعا إل حد كبير جدا لا تشبه صاحبها... بات التقاط صورة لنشرها في الفضاء الافتراضي غاية لا وسيلة... غاية تبرر اصطناع مناسبات ولحظات لا تقرب العفوية بشيء، أو تكون تقليدا صرفا لمشهد طبيعي كما بدا في مكانه الأصلي.. تقليد... تقليد.. تقليد.. ما عاد للحقيقة مكان في حياتنا.. أباحت وسائل التواصل أرضية مجانية لشهرة من دون تعب. وأي منتج بلا تعب تكون نتيجته آنية تسبب لاحقا انتكاسة نفسية أو أكثر..."

وتفاعل الجمهور مع المنشور بشكل كبير، مرددين فكرته ومؤكدين على سلبيات مواقع التواصل الإجتماعي وتأثيرها الدائم على حياتنا اليومية.
وكان مغنية شارك في الموسم الرمضاني الفائت، بدور "عمر" في مسلسل "​للموت​"، من بطولة ​ماغي بو غصن​، ​دانييلا رحمة​، أحمد الأحمد وخالد القيش، من كتابة نادين جاير وإخراج فيليب أسمر.