علّق الممثل الأميركي ​مايكل دوغلاس​ بعد تخرج إبنته وقد بلغت الثامنة عشر من عمرها أن الوضع أصبح مخيفاً بعد أن كبر الأولاد وغادروا المنزل، ويقول لزوجته الممثلة البريطانية ​كاترين زيتا جونز​: " لم يبق سوانا حبيبتي" وأضاف: "الأوقات التي أمضيناها مع الأولاد والإهتمام ببعضنا البعض شارفت على النهاية".
وكتب مايكل على صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي يوم تخرج إبنته رسالة جاء فيها: "أقدم التهاني لـ كاريس ولتلامذة صفها للعام ٢٠٢١، أنا وأمك فخورين بك، نحبك كثيراً ومتحمسين جداً لمستقبلك ونتمنى أن يكون الأفضل. والدك".
وكتبت كاترين لإبنتها: "فخر لنا تخرّج إبنتنا كاريس نحبك".