لا تخجل عارضة الأزياء الأميركية ​ماهوغاني​ غيتر من ساقها اليسرى المصابة بورم كبير جداً، والتي تزن حوالى 45 كيلوغراماً، من المشاركة في عروض الأزياء.
وسبب المشكلة هو مرض يؤدي الى إنحباس السوائل في الأنسجة في الجسم، مما تسبب بتورم في ساقها.
وأكدت غيتر أنها لن تسمح أبداً بقطع ساقها، رغم أنها عانت من التنمر منذ طفولتها ومن فقدان الثقة بالنفس. وتقول ماهوغاني أنها كانت في صغرها تجد نفسها قبيحة وأن الله يعاقبها. وبعدها توصلت إلى قناعة قائلة:
"أصبت بهذا المرض لأنني قوية وأستطيع التعامل معه وأنا تعلّمت أن أتقبل وضعي". وعندما استعادت ثقتها بنفسها اقتنعت أنها جميلة من الداخل والخارج. ووصل عدد متابعيها على وسائل التواصل الاجتماعي الى ٨٠٠٠ متابع.