توفي الرجل البريطاني ​ويليام شكسبير​، وهو أب لاثنين وجد لأربعة أحفاد، وكان يعيش في براونشيل غرين، في كوفنتري، بسلام يوم الخميس الماضي في مستشفى الجامعة، وهو أول رجل يتلقى لقاح فايزر بيونتيك المضاد لفيروس كورونا، ويتوفى بسبب مرض لا علاقة له بكورونا واحتل عناوين الصحف عالمياً بعد وفاته.
وكان الرجل البالغ من العمر 81 عاما، الملقب بـ "بيل" ثاني شخص في بريطانيا يتلقى لقاحاً مضاداً لفيروس كورونا خارج التجارب السريرية، وفقا لوكالة "بي إيه ميديا" البريطانية.
وظهرت صورة وهو يتلقى اللقاح في مستشفى جامعة كوفنتري في شهر كانون الأول الماضي بعد فترة وجيزة من تلقي مارغريت كينان البالغة من العمر 90 عامًا التطعيم.