تتابع الممثلة المصرية ​زينب غريب​، الإجراءات القانونية في قضية تعرضها للتحرش على يد طبيب بيطري، وكانت كتبت زينب على صفحتها على موقع التواصل الإجتماعي :"لما نتربى كبنات علي الخوف والسكوت فيحصل ان واحد يتحرش بيا النهاردة، يتقال لي إما إسكتي وعدي أو ده مريض وخلي المسامح كريم، وخصوصا لما يطلب ده واحدة ست زيها زي بالظبط".
وأضافت :"أنا مش فاهمة الأمهات اللي لو ابنها قتل، أغتصب، أو تحرش تتدافع عن ابنها وتنسى إني في مقام بنتها برده، فعلا محتارة ما بين أساعد الأم وأتنازل عن حقي ولا أقول لها يا حجة ابنك متحرش ولازم يتعاقب.. والأغرب إنه دكتور بيطري وعلى ما يبدو افتكرني جاموسة ماشية قدامه".