أمضت الفنانة الأميركية ​جينيفر لوبيز​ بضعة أيام مع الممثل الأميركي ​بن أفليك​ في مونتانا، في الولايات المتحدة وبدأت التساؤلات عن العلاقة التي تجمعهما.

فهما يقضيان المزيد من الوقت معًا. وذكرت مجلة "بيبول" أن الخطيبين السابقين قضيا إجازة مؤخرًا في مونتانا وعلّقت: "لقد قضت وقتًا رائعًا مع بن". وأفاد مصدر مقرب من لوبيز: "إنها سعيدة معه وتتمتع برفقته". وقد شوهدا سوياً في نفس السيارة، ويمتلك الممثل الكوميدي البالغ من العمر 48 عامًا، منزلاً.
ونشرت صحيفة "ديلي ميل" النقاب عن الصور "أمضت جينيفر عدة أيام خارج المدينة مع بن.."، وقال مصدر آخر للمجلة الأميركية: "كل شيء يسير بسرعة كبيرة ولكن جينيفر سعيدة"، ثم شوهدا وهما يهبطان في لوس أنجلوس على متن نفس الطائرة الخاصة.