حلت رئيسة تحرير موقع الفن السيدة ​هلا المر​ ضيفة على الإعلامي ​سيرج أسمر ​ضمن حلقة جديدة من برنامجه next اليوم الجمعة والذي عرض الساعة 6:45 مساء على شاشة الـ OTV.
في البداية رحب سيرج أسمر بإطلالة هلا ضمن برنامجه مثمناً نقدها البناء الذي لطالما أغنى البرنامج وسألها بداية عن المسلسلات التي تتأبعها في رمضان، لتجيب هلا بأنها اختارت متابعة مسلسلات الاختيار 2 ، حرب أهلية، عشرين عشرين، للموت، راحوا، والباشا، وهناك العديد من المسلسلات الأخرى التي لم يتسنّ لي متابعتها سأكمل مشاهدتها بعد شهر رمضان إن شاء الله.
ولدى سؤالها عن رأيها في مسلسلي للموت وعشرين عشرين، أكدت هلا أن الممثلة اللبنانية ​ماغي بو غصن​ من دون منازع هي نجمة رمضان للعام 2021 بدورها في مسلسل للموت من إنتاج ​جمال سنان​ والذي جسدته بشكل رائع ، وأظهرت كم هي متمكنة، وفاجأتنا بدور مختلف وأداء متقن، فماغي تتمتع بحضور قوي ولديها كاريزما خاصة بها تجعلك تحبها.

وعن ستيل ماغي في المسلسل قالت هلا:"هي اهتمت شخصياً بشعرها الأسود الطويل، والتسريحة المجعدة جعلتها تبدو رائعة خصوصاً حين تقوم بحركة إزاحة شعرها إلى وراء أذنها، وشعر دانييلا الأحمر كان ملائماً لها خصوصاً أنها تتمتع بعينين خضراوين جميلتين.
واعتبرت هلا حين سئلت إذا كانت دانييلا رحمة قدمت شيئاً جديداً في مسلسل للموت أنها بدت المرأة الـ vulgaire الـ class، وأبدت هلا رأيها بباقي الممثلين في المسلسل مشيدة بأداء الممثل السوري محمد الأحمد، فقالت إنها معجبة جداً به كممثل وحضوره رائع، وبالنسبة لـ الممثل السوري خالد القيش ورغم أنه يجسد شخصية رجل ضعيف الشخصية، إلا أنها لم تجد أن هذا هو خالد القيش الذي اعتادت متابعته، خصوصاً حين أدى دور ضابط.
هلا لفتت إلى أن المسلسل اكتمل بكل ممثليه، مثنية على ​باسم مغنية​ الذي كان رائعاً بدوره، وكذلك ​رندة كعدي​ و​أحمد الزين​ كما على البنت الصغيرة التي لعبت دور خلود واسمها ​تالين أبو رجيلي​ و ​ريان حركة​ وهي الفتاة التي لعبت دور المراهقة لميس.
وفي معرض سؤالها عن رأيها ب​نادين نسيب نجيم​ في ​مسلسل عشرين عشرين​ وإذا ما كانت قامت بنقلة نوعية في المسلسل، قالت هلا إن القصة ليست بجديدة في موضوعها الذي يحكي عن تجارة المخدرات والحرب عليها، لكنها تهنئ المنتج ​صادق الصباح​ الذي أغنى الإنتاج اللبناني وبنى مدينة بكاملها من أجل المسلسل وأتى بممثلين عديدين ليشاركوا فيه، وأقول له برافو إنه ينتج في لبنان، والقصة جميلة ودور نادين المزدوج من النقيب سما إلى حياة أدته بشكل جيد، واهنئ ​قصي خولي​ وارفع له القبعة لأن أداءه مذهل ورهيب.
وأضافت هلا أن لديها سكوب حصري للبرنامج وهو أن هناك موسيقى تصويرية تمر في 2020 هي نفسها كانت تستعمل في مسلسل ورد جوري، لا اعرف اذا كان الملحن هو نفسه الذي لحن موسيقى ورد جوري، لكنهم لم يكونوا مضطرين ان يستعملوا نفس الموسيقى لكن الجيد في الموضوع أنهم ذكروني ب​نادين الراسي​ و​عمار شلق​ في المسلسل المذكور.

وتابعت هلا مبدية رأيها بمسلسل ​رصيف الغربا​ فأكدت أن الأحداث بدأت تتسارع وصار المسلسل مشوقاً أكثر لكن علي منيمنة ما يزال شريراً، مشيدة بدور عمار شلق الذي ورغم أنه لم يكن ضمن أدوار البطولة الأساسية لكنه أداه بشكل مذهل وترك بصمة فيه.
وعبّرت هلا عن سعادتها بمستوى الانتاجات اللبنانية هذه السنة وقالت :"الانتاجات اللبنانية نافست هذا العام أقوى الانتاجات العربية، فإذا كلف انتاج حلقة من مسلسل لبناني 20 الف دولار وحقق هذا النجاح فيما انتاجات اخرى تكلف الحلقة فيها 120 ألف دولا واستطاعت المنافسة فهذا فخر للبنان، وأنا أشكر المنتج ​إيلي معلوف​ الذي أتى ببمثلين لبنانيين عديدين ليعملوا ويشاركوا في المسلسل ، كما أعشق كلوديا مرشيليان في مسلسل راحوا.
وتابعت هلا لتبدي رأيها في مسلسل الاختيار 2 قائلة إنه عمل رائع لأن المخابرات المصرية أخبرتنا كيف نتعلم الوطنية ونؤدي التحية للجيش المصري وأبرزت تضحيات شهداء الجيش وكيف تحارب الارهاب، وبلبنان لم تبادر مخابرات الجيش اللبناني الى المساهمة في مسلسل يحكي عن انجازاتها في الأمن ومحاربة الارهاب، ونتمنى أن يصبح هذا الأمر واقعاً لإظهار عظمة الجيش اللبناني لأنه برأيي أعظم جيش في العالم خصوصاً بتضحياته.
ولدى سؤال سيرج أسمر لهلا حول رأيها في منشور كتبه الممثل اللبناني باسم مغنية أنه يجب أن نشغل الممثلين الكبار في السن وليس أن يكون التركيز فقط على الشباب، علقت هلا بأن هناك نجوما كباراً يجب تسليط الضوء عليهم، وبالفعل شهدنا هذا العام مشاركة عدد كبير منهم أمثال أحمد الزين ورندة كعدي، ونوهت هلا بدور ماريتا الحلاني وأدائها في عشرين عشرين، معتبرة أن التمثيل كلٌّ لا يتجزأ وهو عمل متكامل يتطلب مشاركة كل الممثلين وإذا كان بعضهم غير متمكن من دوره مهما كان صغيراًَ فسيفشل المسلسل.
وأشادت هلا بدور الممثلة اللبنانية سينتيا خليفة في مسلسل حرب أهلية المصري، وقالت :"هي تلعب دور ابنة الممثلة يسرا وتتحدث اللهجة المصرية بطلاقة غريبة وكانت رائعة، والمسلسل نفسه يحكي عن العقد النفسية والفساد عند الاطباء.
ورداً على انتقادات طالت بعض المسلسلات قالت هلا :ما لا يفهمه الناس أنه حين يكتب الكاتب سيناريو مسلسل فهذه قصة ليست حقيقية بل ناتجة عن خيال الكاتب، وحين يحصل جدال حول الزواج المدني مثلاً كما في مسلسل للموت وأن المرأة لا تأخذ نصف أملاك الرجل في حال الطلاق، أقول إن الكاتب يريد ان يورّث المرأة النصف ضمن أحداث المسلسل، فالمسلسلات ليست برامج وثائقية، وحين يصبح شبيها بالوثائقي مثل الاختيار عندها تصح هذه الانتقادات ويجب ان نحترم خيال الكاتب او ان نقبلهم او لا.

​​​​​​​وعلقت هلا على أداء ​رشيد عساف​ في الجزء الثالث من مسلسل الباشا قائلة :"أنا احب تمثيله وهو رافعة مسلسل الباشا وكاراكتير رشيد عساف مهضوم وضحكته تجعلك تعشقه وهو رائع، وكل مرة يدهشني بأدائه مهما كانت الحقبة الزمنية تكون المشهدية التمثيلية مذهلة، والى جانبه برزت الممثلتان رين الاشقر وجويل فرن وأيضاً مازن معضم وغيرهم، كما أعجبني جداً موقع التصوير.

ورداً على سؤال سيرج، هل نجح زوج تحت الاقامة الجبرية، قالت هلا :"إنها لم تستطع أن تتابعه بل شاهدت بعض المشاهد منه مشيرة إلى أنه وصلها أن أداء ​زياد برجي​ كان رائعاً وخفيف الظل وأبدع مع نادين الراسي الرائعة ويجب أن أتابعه لاحقاً ولكنه استطاع ان ينافس المسلسلات المصرية من هذا النوع ، كما أن مسلسل نسل الاغراب رائع.
ولفتت هلا النظر إلى أنها افتقدت للفنانة اللبنانية ​سيرين عبد النور​ في رمضان هذا العام واشتاقت لتواجدها، واعتبرت رداً على سؤال عما إذا لم تكن هناك منافسة قوية في المسلسلات بسبب غيابها ، نافية الأمر معتبرة أنه كانت هناك منافسة هذا العام ولكن دائماً نشتاق لحضور سيرين وبسمتها وجمالها.
سيرج في نهاية اللقاء شكر رئيسة تحرير موقع الفن هلا المر معتبراً أن لها دائماً حصة في البرنامج لمعرفة رأيها ونقدها لكل جديد على الساحة الفنية وشاكرا موقع الفن أيضاً وتمنت هلا في الختام أن نتج الـ OTV أيضاً مسلسلات لتحكي عنها لاحقاً.