أفكار جديدة تشرح كيف تستطيع المرأة أن ترضي الرجل، وتساعدها اذا اتبعتها، في الوصول الى ​علاقة حميمة​ ممتعة ومثيرة. تفاصيل لم تخطر على بالك، ولكنها مهمة ومفيدة.

1-إحرصي على أن تترافق المقدمات والمداعبات التمهيدية مع إنتزاع الملابس، وأن تختلط الأمور بينهما تدريجياً، والإبتعاد عن نزع الملابس بشكل سريع. والهدف هو إخفاء بعض أنحاء الجسم وتشويق الشريك. كما انه ليس ضروريا إنتزاع الملابس بالكامل اثناء العلاقة.

2-الرجل يحب الشريكة التي تأخذ المبادرة بتحديد الوضعية والقيام بالمداعبات الأولية، وأن تعبر عن رغباتها، وهذا ما يرضيه لأنه لا يعرف كل المعلومات عنها، وهكذا تصبح الامور واضحة، وهو سيشعر انه ليس الوحيد الذي يجب ان يفكر بكل شيء، وأنها تشاركه الأفكار والمبادرات.

3-الرجل يحب أن يرى نظرات المرأة أثناء العلاقة الجنسية، واذا تعذر الأمر بسبب الوضعية، يمكن لمس الشريك على رأسه او على كتفه لإبقاء التواصل بين الشريكين خلال العلاقة.

4-الحرص قدر الامكان على ان يصل الشريكان الى ​النشوة​ معاً، مع التركيز على المداعبات، والهدف هو أن يشعر كل منهما بنفس المتعة، ما يخلق تناغماً وانسجاماً في العلاقة.

5-إحرصي على ذكر اسم الرجل مراراً اثناء العلاقة، فهذا شيء يرضيه جداً.

6-الرجل يرغب في أن لا تتوقف العلاقة عند الوصول الى النشوة، والتصرف كأن كل شيء انتهى، يمكن ان يستمرا في ​المداعبة​ واللمس اذا توافرت الرغبة.

7-الإستعانة بالمرآة مقابل السرير، وهو أمر بسيط، إنما بغاية الأهمية لكي يستطيع الشريكان رؤية بعضهما البعض في أوضاعهما الحميمة، وهو أمر مثير ويرضي الشريكين معاً.

8-إستباق العلاقة الحميمة بإثارة الشريك، وخلق جو من التحضير قبل ساعتين أو ثلاث من اللقاء، فيمكن أن تعلمه المرأه اي نوع من الملابس الداخلية تلبس، او إنها لا ترتدي ملابس داخلية ابدا، ما يؤدي الى إثارته.

9-التحاور مع الشريك لمعرفة ما الذي يرضيه، وكوني الدليل الذي يرشده الى كافة التفاصيل، لكي يعرف كيف يرضيك ويمتعك، ويمكن التشاور بهذا الامر أثناء تناول الطعام مثلاً.