يطل الممثل اللبناني القدير ​صلاح تيزاني​ "​أبو سليم​"، لمناسبة ​شهر رمضان​ المبارك، حصرياً ويومياً عبر موقع "الفن"، في برنامجه "ذكريات أبو سليم صلاح تيزاني"، ليكشف قصة حياته، ويروي ذكرياته.
في هذه الحلقة من البرنامج، كشف أبو سليم أنه عند بداية شهرته إنزعج أولاد عمه، ووالده الذي كان يضربه في كل مرة كان يعود فيها أبو سليم إلى المنزل بعد تقديمه عرضاً مسرحياً.
وقال أبو سليم إن والده كان يقفل باب المنزل عند تأخره في العودة إلى البيت، وكان الوالد يهدد زوجته بأنه سيعيدها إلى منزل أهلها في حال فتحت الباب لإبنهما في وقت متأخر من الليل.
والمفاجأة كانت أن أبو سليم إستطاع أن يدخل إلى المنزل من الباب، رغم أن والده كان أقفله، فكيف إستطاع ذلك؟ ولماذا وصف الوالد أبو سليم بـ"المصيبة"؟
لمعرفة كل التفاصيل، تابعوا الحلقة كاملة بالفيديو