تحدث الزميل ​راغب حلاوي​ عن الأعمال ال​رمضان​ية التي تعرض حالياً، وقيّم أداء بعض الممثلين والشارات التي صدرت بالفترة الماضية، فبدأ بالأعمال التي لفتته، ليؤكد أن هذا العام الدراما اللبنانية والمشتركة أصبحت أكثر نضوجاً، وقدّم الممثلون أفضل أداء حتى اليوم.
وقال بمقابلة في برنامج "​جمعتنا حلوة​" عبر إذاعة "​أغاني أغاني​"، مع ال​إعلام​ي اللبناني ​فراس حليمة​، إن مسلسل "​عشرين عشرين​" رائع والممثلة اللبنانية ​نادين نسيب نجيم​ قدمت الأفضل هذا العام، بين كل أعمالها، فقد سمعت نادين الملاحظات التي قدمها لها الناس في بعض الأحيان، فجسدت شخصية جديدة، وأثبتت أنها صاحبة موهبة ولها قبول كبير عند الجمهور، وعلينا كلبنانيين أن نفتخر بممثلة إستطاعت أن تنتشر بكل العالم العربي وتتصدر".
وبالإنتقال إلى مسلسل "​للموت​"، أبدى راغب إعجابه بقصة العمل، وإعتبرها جريئة وجديدة على المشاهد، مشيراً إلى أن دور "سحر" هو أفضل دور قدمته الممثلة اللبنانية ​ماغي بو غصن​ حتى اليوم، فتخلت عن شخصيتها الكوميدية الطيبة، لتتقمص شخصية المرأة القوية والشريرة.
وإعتبر أنه لا يوجد مسلسل رمضاني وآخر ليس رمضانياً، فالعمل الدرامي يعرض في هذا الشهر لأن الناس تحب متابعة المسلسلات أثناء فترة الصيام، وقصة العمل لا ترتبط بموعد عرضه.
كما هنأ راغب الممثلة اللبنانية كارين رزق الله والكاتبة اللبنانية ​كلوديا مرشليان​ على مسلسل "راحوا"، لكن إعتبر أنه أقل مستوى إخراجياً وإنتاجياً من مسلسل "عشرين عشرين" ومسلسل "للموت"، وهذا طبيعي ومبرر، فالميزانية التي خصصت له أقل بكثير، لكن كل الدعم للدراما اللبنانية.
ووجّه نصيحة لكارين بضرورة أخذ إستراحة قليلة بالسنوات المقبلة، لأنها أكثرت من الأعمال في السنوات الماضية.
وأشاد بمسلسل "​لعبة نيوتن​" والممثلة المصرية ​منى زكي​، التي قدمت عملاً رائعاً برأيه.
وعن غياب بعض الممثلين في شهر رمضان، قال راغب: "أول ممثلة افتقد وجودها هي ​سيرين عبد النور​، فهي لطالما كانت نجمة شهر رمضان بالسنوات الماضية، ووصفها بالنجمة التي لا تغيب، وكشف أنها تتابع تصوير مسلسل "​دور عمري​"، الذي ستظهر به بطريقة جديدة جداً وصادمة للبعض، مشيراً إلى أن المخرج اللبناني ​سعيد الماروق​ بكى لدى مشاهدته بعض مشاهدها.
من ناحية شارات المسلسلات، إعتبر راغب أن هذا العام إفتقد للشارات المبهرة، قائلاً: "لم نشعر بنجاح مدوّ للشارات هذا العام كما بالسابق، فلم تحقق أي واحدة منها النجاح الذي حققته أغنية (مجبور) أو (يا بتفكر يا بتحس) أو (يا ريت) أو (لو) مثلاً".
وأشار راغب الى أنه لا يوجد أبطال معينين في المسلسل، بل كل الممثلين يكملون بعضهم البعض، والإحتراف مطلوب من الجميع، وأشاد بدور الممثلة اللبنانية كارمن ليس في مسلسل "عشرين عشرين"، ودور الممثلة اللبنانية رندة كعدي في المسلسلات الثلاثة التي تشارك فيها.
كما إعتبر أن مسلسل "عشرين عشرين" أفضل من مسلسل "الهيبة"، وهو يفضله عليه، فالأخير مسلسل ذكوري، والأول يتفوق عليه من ناحية القصص الإنسانية المؤثرة.