تراجعت شعبية الأمير هاري وزوجته ​ميغان ماركل​ سيما بعد جنازة الأمير فيليب وسجل التراجع بثلاث نقاط وفقاً لصحيفة الـ "daily mail". ولم تؤثر عودة الأمير هاري الى المملكة المتحدة للمشاركة في مراسم جنازة جده بكسب تعاطف الشعب البريطاني معه انما سجل أن 49% من الشعب كان إنطباعهم سلبي تجاه الأمير. أما ميغان فقد خسرت ست نقاط خلال الأسابيع الماضية.
ومن جهة أخرى يتمتع الأمير ويليام وهو الملك القادم للعرش البريطاني وزوجته كيت ميدلتون بشعبية كبيرة ومعظم الشعب البريطاني يتعاطف معهم بشكل كبير. أما الأمير أندرو فإن 79% لا يؤيده ولا يتعاطف معه.