إعتبرت الإعلامية الشهيرة ​أوبرا وينفري​ أن المقابلة التي إستضافت فيها ​الأمير هاري​ وزوجته الممثلة ​ميغان ماركل​ كانت "قوية"، وقالت: "أراد هاري وميغان أن يكونا قادرين على سرد قصتهما وإخبارها بطريقة تسمح لهما بأن يكونا صادقين قدر الإمكان".
وأضافت في مقابلة ببرنامج "talkshoplive"، من تقديم المذيعة الأميركية نانسي أوديل: "لم يكن لدي أي فكرة أنّ تأثير المقابلة سيكون مدوياً إلى هذا الحدّ. لقد قمت بالكثير من التحضير لذلك".
وإعترفت أوبرا بأنها "فوجئت" بصراحة هاري وميغان خلال المقابلة، لا سيما حول تعليق الأخيرة أن أفراد العائلة الملكية أجروا محادثة مع هاري أعربوا فيها عن مخاوفهم من أن يكون إبنهما آرشي ذا بشرة داكنة اللون عند ولادته"
وتابعت: "لم أرَ هاري وميغان قبل المقابلة، لكنني أرسلت لهما رسالة نصية وأقول إن النوايا أمر مهم جداً بالنسبة إليّ، أخبروني ما هي نيتكم، حتى نتمكن من تحقيق هدفنا. وكانت نيتنا المشتركة هي الحقيقة".
كما كشفت أوبرا أنها "صُدمت" من تصريحات ميغان في المقابلة، ومزاعمها عن عنصرية العائلة الملكية، بالإضافة الى حديثها عن أفكارها الإنتحارية.