بعد أن نشر الشاعر اللبناني ​​نزار فرنسيس​​ على صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، تعليقاً تناول فيه المسلسلات التي تعرض في ​الموسم الرمضاني​، وانتقد كما قال ريحة البخور والمديح الذي يتناول المسلسلات والممثلين، قال فرنسيس في حديث خاص مع موقع "الفن" :"المسلسلات هذا العام يسوق لها بطريقة مغايرة عن السنوات السابقة، والقائمون عليها خصصوا مبلغاً من ضمن الإنتاج للتسويق، والمنافسة القائمة غير طبيعية، ليس فقط بين الممثلين والمسلسلات، لا بل بين المبخرين للمسلسلات، وألوم في هذا الأمر بعض الصحافيين والإعلاميين الذين لا يملكون خبرة، ويبدون رأيهم بأمر لا يعرفونه، ومع فائق الإحترام لهم، من الضروري أن تكون لديهم وجهة نظر صائبة للموضوع".
وأضاف نزار قائلاً: "ظُلم اليوم الممثلون الحقيقيون، والمسلسلات الجميلة بقدر ما يتم الحديث عنها، وأصبح الممثلون البارعون كأي ممثل مبتدئ. فليكن هناك واقعية، وليس من الضروري أن يظهر المبجل لهم أنه يتقاضى المال، وأشدد على أن الطاقات الجميلة، والتي تملك قدرات تُظلم اليوم، والإعلامي دوره نقل الحدث، وفي حال قام بالإنتقاد، فليكن الإنتقاد منطقياً وعن خبرة، والإعلاميون الذين لديهم خبرة بالأعمال الفنية معدودون".
وختم نزار حديثه مع موقع "الفن"، مشدداً على ضرورة وجود المنطق في الآراء التي تعطى حول الممثلين والمسلسلات.