تواجه المذيعة المصرية ​رانيا صفوت​ إتهاما بقتل زوج شقيقتها وقد ألقي القبض عليها وستبقى في السجن لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات.
وفي التفاصيل أن رانيا قتلت زوج شقيقتها، لأنه قام بالإبلاغ عن مكان اختباء زوجها الذي هرب من سداد ديون مستحقة عليه لعدد من الأشخاص.
واعترفت المذيعة بارتكابها الجريمة وإقدامها على طعن المجني عليه عدة مرات بعد مشادة كلامية حدثت بينهما، إثر معرفتها أنه من قام بالكشف عن مكان اختباء زوجها. واعترفت رانيا بأنها "ذهبت إلى بيت والدتها في السيدة زينب لكي تعاتب زوج شقيقتها بعدما وشى بمكان مخبأ زوجها إثر تهربه من ديون مستحقة عليه تتخطى 600 ألف جنيه مصري، وتسبب في القبض عليه".
وتابعت: "كان كل قصدي أخوفه بالسكينة بس مش أقتله، لكن هو استفزني، وسحبت السكينة طعنته بيها أكتر من مرة في فخذه".