علقت الممثلة المصرية ​هالة صدقي​، على الخبر الذي إنتشر عن أن زواجها الثاني كان من أجل الحصول على Green Card، فقالت :"لا طبعَا محصلش أي حاجة من دي، أنا كان نفسي في أي مصلحة، بس الحقيقة معروف إني معايا الجنسية الأمريكية من وأنا عندي 18 سنة".
وأضافت :"بالعكس أنا اللي عملتله الجرين كارد، ده أكيد اتجوزني عشان خاطر الموضوع ده، ده أمر أكيد".
وعن ما قيل عن موافقتها على مشاركة ​الإخوان المسلمين​ بأعمال درامية وفنية في فترة حكمهم، قالت صدقي خلال حلولها ضيفة على برنامج "شيخ الحارة والجريئة"، الذي تقدمه المخرجة إيناس الدغيدي، عبر شاشة "القاهرة والناس" :"في فترة حكم الإخوان طلبوني أكثر من مرة لمقابلة محمد مرسي لكني رفضت الحضور، وزير الثقافة بتاعهم حاول يتواصل معايا أكثر من مرة عشان يكرمني ورفضت، مشتغلتش أي حاجة السنة بتاعت الإخوان عملت عمل انتاجي فقط كان اسمه جوز ماما".