بعد أن تقدم الاعلامي المصري ​عمرو أديب​ بدعوى قضائية ضد الفنان المصري ​محمد رمضان​ على خلفية تعليق إعتبره الإعلامي قدحاً وذماً به بفعل سجال حول الفيديو الذي ظهر فيه رمضان وهو يتباهى برمي المال، وذلك بعد الحكم بالتعويض الذي فرضه عليه ​القضاء المصري​ في قضيته مع الطيار الذي طرد من عمله بسببه، وتم ​تغريم​ رمضان بستة ملايين جنيه مصري، عادت ​قضية طلاق​ محمد رمضان وزوجته ​نسرين​ أبو النجا إلى الواجهة من جديد بعد أن أكدت معلومات وجود مشاكل بين الطرفين، من دون الإضاءة على الأسباب التي أدت الى نوع من الفراق بينهما، خصوصاً انها لم تعد تتردد معه الى دبي مقر إقامته الثاني.
معلومات موقع "الفن" نفت أن يكون الطلاق قد حصل فعلاً، لكنها في نفس الوقت لم تنفِ موضوع الازمات الزوجية التي ربما تقف على حافة الفراق.