صرح ​أبو بكر شاهين​ رئيس هيئة رقابة الإذاعة والتلفزيون في ​تركيا​ مع صحيفة الصباح انه لايقبل الأعمال التي تشجع على المثلية الجنسية.
وقال في تصريحه: "من المستحيل أن نوافق على مسلسلات تحاول تشجيع أطفالنا على المثلية الجنسية .. ولن نسمح ببث أعمال تهين بلدنا ورئيسنا وعلمنا وديننا.
ومن بين التعليقات التي تلقالها على تصريحه: " اخر فترة المسلسلات التركية هووواية تقدمت بخصوص هالموضوع ( مسلسل بدون حكم ، البراءة ، الغرفة الحمراء"، "الكل قاعد يقول كفو بس بكرا لما يخرب الحفرة لانه كله مشاهد عنف بشوفكم".