يشكل الممثلان ​مايكل دوغلاس​ و​كاترين زيتا جونز​ ثنائياً ناجحاً في هوليوود بالرغم من فارق السن بينهما. منذ اللقاء الأول عام 1998 في مهرجان دوفيل بدأت شرارة الحب وشعر بها مايكل عند رؤية كاترين لأول مرة ومن بعد اشتراكهم في فيلم "قناع زورو"، لم يعد يفترق الثنائي أبداً وللمفارقة انهما مولودان بنفس التاريخ، 25 أيلول. تقول كاترين "انهما يتمتعان جداً بوقتهما مع بعض وفارق السن بينهما يبلغ 25 سنة وهذا ليس سراً أفشيه،وكان يمكن أن يكون سببا لفشل أي زواج. بالطبع العلاقة الزوجية معرضة للعراقيل وهذا أمر طبيعي، الثوابت في زواجنا هي الاحترام والحب. لم نفقد يوما روح المرح ونقّدر رفقتنا. العمل يدفعنا الى أن نكون كل منا على سجيته وحسب متطلبات عمله. ونحترم المسافة المطلوبة في علاقتنا". يذكر أن لكاترين ومايكل ولدين هما ديلان وكاريس.