تم العثور على ملكة الجمال الروسية السابقة ​أولغا شليامينا​، البالغة من العمر 33 عاما، مقتولة ومشوهة ومغطاة بالثلوج في غابة بمدينة ​نوفودفينسك​ شمال غرب البلاد. وأفادت المعلومات أنها قتلت بعد ان أقدم صديقها على قطع رأسها في جريمة مروعة بدافع الغيرة، وتفاديا لمغازلة رجال آخرين لها.
وبحسب تقارير"daily mail" البريطانية، فإن أولغا غادرت المنزل قبل 5 أيام وقامت العائلة بالتبليغ عن فقدانها. واعتقلت الشركة صديقها ويدعى فياتشيسلاف وعمره 40 سنة للاشتباه في إرتكابه الجريمة. ويذكر أن العلاقة تأثرت بالخلافات المتكررة واكد المقربون أن اولغا كانت مضطربة مؤخرا.