أكدت الممثلة السورية ​غادة بشور​ أن صفحات مواقع التواصل الاجتماعي لم تكل ولا تمل من نشر أخبار سيئة عنها منذ مرورها بأزمة قلبية.
وقالت: "هذه الصفحات قضت على حياتي وأماتتني، وحاولت نشر الخبر على نطاق واسع، لدرجة أن الناس صدقت بالفعل أنني متت، والحمد لله أنها بدأت بالترحم عليّ.
وأضافت: إن كانوا يشعرون بالسعادة إن مت، فسأقول لهم"نعم.. لقد مت"، أطلقوا الأفراح.
واستغربت من كمية الشائعات التي باتت تنطلق عن الفنانين في الآونة الأخيرة، مشيرة إلى أن الموضوع زاد عن حده كثيراً.
ويشار إلى أن بشور تعرضت لأزمة قلبية خلال تصويرها في مسلسل "هب الريح" في بيروت فنقلت إلى المستشفى وتبين تعرضها لجلطتين في القلب، ووصل ضغطها للعشرين، ومكثت في العناية المشددة لخمسة أيام، وركّب لها الأطباء شبكة وبالون".