لا زالت طريقة تفشي ​فيروس كورونا​ محور إهتمام العلماء و​منظمة الصحة العالمية​، فقد ذكرت دراسة مشتركة بين المنظمة الصحة و​الصين​ حول أصول الفيروس، أن إنتقاله من الخفافيش إلى البشر عبر حيوان آخر هو "السيناريو الأكثر ترجيحاً"، لافتة إلى أن مسألة تفشي الجائحة من مختبر "غير مرجحة للغاية"، بحسب مسودة نسخة من الدراسة حصلت عليها وكالة "أسوشييتد برس".
وبما أن نتائج هذه الأبحاث لم تكن متوقعة إلى حد كبير، وتركت كثيراً من الأسئلة من دون إجابة، اقترح الفريق القيام بمزيد من البحث في كل مجال بإستثناء فرضية تسرب الفيروس من مختبر، وسط كثير من التساؤلات كانت قد أُطلقت بسبب تأخر إصدار النتائج، حول ما إذا كان الجانب الصيني يحاول تحريف الإستنتاجات، لمنع تجريمه بأنه كان وراء إنتشار الجائحة.