أكدت معلومات خاصة لموقع "الفن" أن أي حديث عن زواج جديد في حياة الفنان المصري ​عمرو دياب​ غير وارد على الإطلاق، خصوصاً أنه لم ينفصل عن زوجته السعودية ​زينة عاشور​ إبنة الملياردير السعودي ​محمد مصطفى​ عاشور، وهناك علامات إستفهام حول أزمة حصلت بينهما لكنها لم تصل الى الطلاق.
عاشور وفي حال طلاقها من عمرو دياب، سوف تحصل على نسبة من ثروته بحسب القانون المعتمد في لندن كونها مقيمة هناك وهو أيضاً لديه إقامة رسمية في بريطانيا وجزء من أمواله في أحد المصارف اللندنية .
عمرو دياب لن يتزوج مرة جديدة، هذا ما أشارت إليه المعلومات، وأكدت أن كل ما يحصل حالياً هو للفت الانتباه ليس أكثر، أما مسألة الإرتباط بالممثلة المصرية دينا الشربيني فقد كانت جدية، لكن حين طالبت الاخيرة بالزواج الرسمي إنفصل عنها.