زار الممثل السوري ​مصطفى الخاني​ سجن النساء بريف دمشق، وقام بالتعاون مع جمعية رعاية المساجين وأسرهم بتحضير مفاجأة سارة للسجينات، وهي مفاجأتهم بإحضار أطفالهم إليهم من مختلف المحافظات السورية، الأمر الذي تم العمل على تحضيره منذ فترة ليست بالقصيرة واستدعى جهوداً كبيرة، لم يكن لها أن تثمر لولا المساعدة والتسهيلات التي قدمتها وزارة الداخلية و إدارة السجون.
وتم الاحتفال بعيد الأم في أجواء مفعمة بالمشاعر غمرتها دموع جميع الحضور دون استثناء، وقد تم تقديم الهدايا للأمهات والأبناء في محاولة لرسم البسمة على وجوه متعبة أرهقها البعد والفراق، وقدمن السجينات ما يمتلكن من مواهب وإبداع من خلال عدد من الفقرات الغنائية بالإضافة إلى إلقاء الشعر وبعض الفقرات التمثيلية والمسرحية ومعرض منتجات يدوية وفنية.