في عيد الام الذي يصادف في ٢١ آذار من كل عام، اختار المصمم العالمي ​آدم عفارة​ العاصمة القطرية الدوحة ليكرم الام العربية، وذلك تقديراً وايماناً منه بدور الام في المجتمع والعائلة وتحية منه لنضال كل أم عربية التي يوماً بعد يوم تثبت انها الام المثالية.
وبهذه المناسبة بادر المصمم العربي العالمي ادم عفارة لاقامة احتفال كبير في العاصمة القطرية الدوحة لتكريم الأم في عيدها، كاشفاً عن مجسم بإرتفاع مترين ونصف المتر وعرض مترين "لام تمسك بيد ابنتها" ومزين بأكثر من ٥٠٠٠ وردة باللون الوردي منها زهرة فاندا والاوركيد.
بالإضافة الى مشاركة الفنانة التشكيلية منى البدر في هذا الاحتفال وتقدم عدد من لوحاتها الفنية الإبداعية لعدد من الامهات.
وخلال الاحتفال بادر المصمم ادم عفارة لالقاء كلمة مقتضبة جاء فيها:
يسعدني أن أعرض أعمالي الفنية في الدوحة. فكلانا نتشارك شغف التفرد وخلق تجارب لا تنسى لعملائنا. كما انني أتمنى لجميع الأمهات في الدوحة وحول العالم عيد أم سعيد للغاية وأتطلع إلى جلب الفرح والجمال للجميع من خلال إبداعاتي.
الجدير بالذكر ان المصمم العالمي ادم عفارة كان سبق وكرم المرأة العربية في عيدها قبل فترة وجيزة من خلال تكريم عدد من السيدات وهو دوماً يسعى وفي كل مناسبة لتكريم المرأة وذلك تقديراً منه لعطاءات السيدات في المجتمع العربي.