فُجعت الفنانة اللبنانية ​نجوى سلطان​ بوفاة والدتها، اليوم بأزمة قلبية، وصّدمت عند تلقيها خبر وفاتها، في حين كانت بدأت التحضيرات للإحتفال بعيد الأم غداً، فأحضرت لها الزينة وقالب حلوى والهدايا، حسب ما علم موقع "الفن".
وكانت نجوى متعلقة كثيراً بوالدتها، ولا تترك مناسبة وإلا وتعبّر عن مدى حبها وإمتنانها لها، كما كانت دائماً تغني لها أغنية "أمي يا ملاكي".
ومن المقرر أن يتم دفن جثمان الراحلة، بكنيسة سيدة التلة في دير القمر.
من أسرة موقع "الفن" نتقدم بأحر التعازي من الفنانة نجوى سلطان ومن أسرتها، راجين الله أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته، ويسكنها فسيح جناته.