بسبب مشاكل عائلية، سافر عام 2019 من العراق إلى بريطانيا، حيث يعيش حياة مختلفة، وذلك بسبب شبهه الكبير بنجم كرة القدم البرتغالي ​كريستيانو رونالدو​.
إنه عارض الأزياء بيوار عبدالله، البالغ من العمر 27 عاماً، وهو الشاب الكردي الذي تعود أصوله إلى قضاء سوران في محافظة أربيل في كردستان العراق، ويعيش اليوم في مدينة ديربي، ويقول إنه من أشد المعجبين برونالدو، وهو يحب كرة القدم ويمارسها.
إشارة إلى أن بيوار كان توقف عند تلقي العلم في المرحلة الإبتدائية، وذلك لأسباب معيشية واجهت عائلته، إلا أنه يعيش في الوقت الحالي حياة المشاهير بسبب شكله الذي يشبه رونالدو، وذلك بعد مساعدة صديق له تعرف عليه بيوار بعد وصوله إلى بريطانيا.