ما زالت ملابسات وفاة الفنان الكويتي الراحل ​مشاري البلام​ قيد المتابعة، إذ تقدم ابنه وزوجة الراحل عبر وكيلهما المحامي الكويتي ​حسين بن شيبه​ بالمطالبة بفتح التحقيق في أسباب الوفاة.
وأعلن المحامي الأمر في صفحته على موقع للتواصل الاجتماعي فكتب :"بعد توكيل الزوجة والابن سنتقدم برفع کتاب طلب فتح تحقيق لوزير الصحة الشيخ ​باسل الصباح​ عن أسباب وفاة الفنان مشاري البلام، وإعداد تقرير مفصل عن حالة المرحوم".
وكان والد الفنان الراحل ​صالح البلام​ نفى قيامه بمقاضاة وزارة الصحة الكويتية لأنها في النهاية ملتزمة بما تقره منظمة الصحة العالمية، معلقاً :"اللي أنا واثق منه أنه مو لقاح كورونا اللي يذبح، لكن إبرة الكورتيزون هي اللي تذبح وتموت"، راوياً آخر لحظات من حياته قائلاً :"مشاري ما كان فيه شي قبل ما يصاب بالكورونا.. هو كان رايح المستشفى على رجليه ويطلع جنازة بعد أسبوع من دخوله المستشفى.. وهو مو أول واحد".
وكشفت الإعلامية الكويتية ​مي العيدان​ طلب فتح تحقيق لتوضيح ملابسات وفاة البلام في منشور عبر صفحتها الرسمية على موقع للتواصل الاجتماعي أيضاً وهي التي تابعت الموضوع واهتمت به منذ البداية إعلامياً.