بعد الجدل الذي أثارته الفنانة الكويتية ​نورة العميري​، بظهورها في مقطع فيديو تُقبّل فيه والدتها على شفتيها، وتعرّضها إثر ذلك للكثير من الإنتقادات، صدمت المتابعين بردها، مشيرة الى أن هذه القُبلة كانت تعبيراً عما بينهما من عاطفة وحنان.
وظهرت نورة في مقطع فيديو جديد، قالت فيه: "اللي بستها أمي وأنا تعبانة في مكان ما وأمي خايفة علي".
وأضافت أن هذه القبلة تعبر عما بينهما من عاطفة وحنان، وأنها ما زالت صغيرة بعين والدتها. وتابعت أنه يمكن للأخيرة أن تقبلها في أي مكان. وختمت: "توقفوا عن التدقيق في الأشياء اللي ما تخصكم، خلاص زهقتوني".
ودعاها بعض المتابعين إلى عدم التصوير في مرات لاحقة، فيما دافع عنها آخرون.