فجّرت الممثلة ​ميغان ماركل​، زوجة ​الأمير هاري​، في مقابلتهما مع الإعلامية الأميركية ​أوبرا وينفري​، موقفاً صادماً عن نظرة العائلة الملكية البريطانية تجاه لون بشرتها، وقالت إن ابنها "أرتشي" لم ينل أي لقب أو وسيلة للحماية، مشيرة الى أن الأسرة الملكية كانت تشعر بالقلق إزاء لون بشرته قبل ولادته.
من جهته، تذكّر الأمير هاري والدته الراحلة الأميرة ديانا، في معرض إشارته إلى سبب أخذه قرار مغادرة الحياة الملكية، وقال: "ما كنت أراه هو أن التاريخ يعيد نفسه، لكنه أكثر خطورة بكثير".
وتابع أن ما يُضاف في حالة ميغان هو الإنتماء العرقي ووسائل التواصل الاجتماعي، ويرى أن التاريخ قد يعيد نفسه.
وكانت صحيفة "Wall Street Journal" ذكرت في تقرير لها أن شبكة "CNN" دفعت مبلغاً كبيراً من المال مقابل الحصول على حقوق عرض المقابلة، يتراوح بين 7 و9 ملايين دولار أميركي، لشركة الإنتاج الخاصة بأوبرا، من أجل الحصول على تلك الحقوق. وفي المقابل، نقلت عن المتحدّثة باسم هاري وميغان، أنه لم يُدفع أي مبلغ لهما.