شاركت ​الفنانة روبي​ صورة لها من أحد شوارع مدينة بور سعيد، بدت فيها مرتدية توب بيضاء وتنورة من اللون نفسه قصيرة أبرزت جمال فخذيها واعتمدت جاكيت جلدية لتقيها البرد ووضعت كوع يدها الأيمن على الحائط، متكية عليها من دون أي تعليق.
وقد نالت الصورة إعجاب متابعيها في صفحتها الرسمية على موقع للتواصل الاجتماعي الذين عبروا عن سعادتهم بقدومها إلى بور سعيد فكتب بعض المعلقين :"بورسعيد نورت بيكي"، "بورسعيد نورت والله"، "أحلى من حياتي والله يا روبي"، "نورتي بورفؤاد"، وغيرها من التعليقات.
إشارة إلى أن روبي كانت انتهت من تصوير كليب أغنيتها "أنا لو زعلانة" في بور سعيد، وهي الأغنية الثانية التي تصورها على طريقة الفيديو كليب بعد "حتة تانية" والتي عنونت ألبومها بها، وهي من كلمات الشاعر أيمن بهجت قمر، وألحان محمد يحيى، وتوزيع موسيقي توما.