منذ انفصالهما عن بعضهما البعض، ما زال إسم الفنان المصري ​عمرو دياب​ يلاحق الممثلة المصرية دينا الشربيني، فأصحبت دينا مطالبة دائماً بالكشف عن تفاصيل علاقتها بعمرو، حتى أثناء تصوير مشاهدها في مسلسلها الجديد "قصر النيل"، المقرر عرضه خلال شهر رمضان المقبل، إذ إن كافة العاملين في المسلسل يتهامسون عن علاقتها بعمرو، وسبب انفصالهما.
وأوضح مصدر من داخل موقع التصوير لصحيفة "الوطن" المصرية، أن دينا أصبحت تبتعد كلياً عن الدخول في حوارات جانبية مع كافة العاملين في المسلسل، حتى لا تُسأل عن عمرو، كما طلبت من أسرة العمل أن يشترطوا على الصحفيين ووسائل الإعلام، عندما يتم الترويج للمسلسل، عدم سؤالها عن علاقتها بعمرو، لأنها غير راغبة في الكشف عن تفاصيل العلاقة أو سبب الانفصال.